قصتي مع الجن

قصتي مع الجن

قصتي مع الجن
 

 

الجزء 1 :
لسلام عليكم اليوم جيت نحكي ليكم قصتي انا شخصيا مع الجنون ولي حجرات ليا قلبي من ناحيتهم .. المهم ندخلو فالقصة انا اسمي اشرف 22 سنة كانسكن بمدينة تطوان عندي 3
ديال خوتي و الوالدين طبعا .. انا و اعوذ بالله من قولت انا واحد الانسان كيعجبني نسمع اولا نشوف اولا نقرا على شيحاجة ديال الجن لحقاش كيجيني داكشي عادي وكانقول كيفما حنا عايشين غادي يكونو حتا هما عايشين وهادشي هادا من الصغر ديالي و انا هاكا فينما كان شي ضلام اولا شي خربة كيقولو بلي فيها الجنون كنت اصغر واحد فدراري ديال دربنا كانزطم معاهم و كانمشي معاهم ف اي بلاصة كيضنو بلي فيها الجنون اولا شافو فيها الجنون و مع مرور الوقت ولا داكشي بحال لي نقولو كيجيني عادي ولفتو و كنا ديما كانتسناو انا و ولاد دربنا تجي 6 ديال العشية باش كيطيح الضلام باش ندخلو لواحد المدرسة مهجورة فحومتنا كنا ديما كاندخلو الشمع و القرآن و الملحة تحسبا زعما الى خرجلينا شي جن نرشوها عليه هه ..و كنت كانتمنا شي نهار نتصادف مع شي منضر غريب فديك المدرسة مثلا نشوف شي جن اولا طيح شي حاجة المهم اي حاجة غريبة لي غاتخليني نزيد نآمن بداكشي لاكن ماكانش كيحالفني الحظ كنا غير كاندخلو كانلقاو شي رسومات وشي كتابات غرابين فالحيط وصافي وكانخرجو بحالنا بحال لي نقولو فاقدين الامل لان الصغر اي واحد كانو كيعجبوه المغامرات الاكثرية ادا كنتي مع ولاد دربكم كل واحد كيبغي يبين زعامتو على الاخر وخا الوالدين كانو دائما كيخاصمو علينا مانمشيوش لديك المدرسة ولاكن لي فراسنا ماكاينش لي يحيدو المهم ولا داكشي من الهوايات ديالنا كل نهار نفس الشي نتلاقاو ونتجمعو ونمشيو لديك المدرسة ولكن هاد المرة كنا كاندخلو وكانبقاو نعايرو فيهم عا الله يخرجو زعما حتا كانسمعو واحد الصوت ديال الحجرة ضرب فالحيط حق الله لا كلشي جمد كلشي تخلع حسينا بلي داكشي بدا كيكبر علينا وتمينا خارجين بالزربة انا شخصيا وخا خرجت مخلوع لاكن فنفس الوقت فرحان حيت داكشي لي بغيتو انا شفتو بحال لي نقولو الامنية ديالي تحققات..
الجزء 2 :
المهم كيما العادة تجمعنا انا و الدراري وطلعنا لديك المدرسة ولاكن خرجنا بلا نتيجة وكاعيين صافي تميت هابط بحالي للدار وصلت صونيت وهي تحليا الواليدة مع الفتحة ديال الباب كانسمع الصوت ديال شي واحد كيقرا القران بجهد .. اواه شكون هادا ما هو صوت ديال التلفازة ماهو صوت ديال شي حد من العائلة طالع فالدروج وكانطرح فنفسي عدة تساؤلات واش هاد الفقيه جايبينه ليا ولا شي حد مات المهم الصغر مافهمت والو يالاه دخلت للدار وانا نلقا خالي و 3 ديال خالاتي و الواليدة و واحد الفقيه شاد فالراس ديال خالتي وكيقرا عليها بالجهد شفت فيها كيبانليها غير البيض ديال عينيها و وجهها مافيهش الدم وصبعانها بحال لي عواجو انا فديك اللحظة زيدت استغربت لان هاد خالتي عندي عزيزة وباقا صغيرة وعاشت معانا نقدرو نقولو بحال ختي وكانقول فنفسي يا ربي مايكون طاري ليها والو لاكن اول حاجة جاتني فبالي هي سكنها شي جن ..المهم يالاه جيت نتكلم وهي تشيرليا اواليدة من بعيد قاتليا قطع الحس والاعصاب باينين ليها من خلال الملامح ديال وجها .. انا داك الساعة دخلت لقيت خويا لي صغير مني مغطي بمانطا وخوفاان كانقوليه اش كاين ماباغيش يتكلم وليت كانقول فنفسي ياكما ديك المدرسة لي كنت كانمشيليها هي لي كانت السبب فهادشي وداك الجنون لي فيها بحال لي بغاو ينتاقمو المهم تساؤلات تقدر تكون منطقية تقدر تكون لا .. شوية وهي تدخل عندنا خالتي لكبيرة قلتليها اشنو طاري قاتلي تبعني باش مايتخلعش خوك الصغير المهم دخلنا للكوزينة وهي تقوليا خالتك تسكنات انا فديك الساعة مانوصفش ليكم الاحساس ديالي كانقول كوكنت تسكنت غير انا وهي لا. .. المهم قلتليها كيفاش حتا تسكنات واش هنا ؟ قالتلي لا فالدار ديال جداتك قاتلي بلي كانو كالسين كاملين وهي كاتسيق الدار فشي 6 ديال العشية وخالتي فيها واحد الصنعة ديما كاتسيق الدار بالما طايبين قالتلي بلي هوما كانو كالسين حتا كيسمعو الصوت ديال طرشة بالجهد وصوت ديال خالتي طاحت ناضو كيجريو لقاوها مغيبة وكاتقفقف مافهمو والو كلشي تخلع هالي كيقولو ضربها الضو هالي كيقول ضربها جن المهم كل واحد شنو كيقول كانو هابطين بيها للسبيطار ساعا الواليدة عرفات لي كاين ملي سمعتها كاتكلم بشي كلام ماشي مفهوم قالتليهم غادي نهبطو لدارنا وعيطو للفقيه .
الجزء 3 :
المهم داك الفقيه هو لي معانا دابا فدار مصبح وهو يقرا وكيرش عليها فواحد الما ولاكن والو داك الفقيه فحال لي عيا وقاليهم بلي حالتها غريبة وهي حالتها ماكاين لا غريبة لا والو غير هو ضعيف و صافي وقال بلي كاين واحد الفقيه فاالمقابر ديال "المضيق" هاداك هو الي يقدر ينفعنا المهم قال خليوها ترتاح دابا و مشا بحالو بقينا معاها حنا موراها بشي ساعة ديال الماكانا وهي تفيق عادي كاتقول فين انا كلشي كيهدي فيها كيقولوليها غير زهقتي وطحتي وغيبتي ماكاين والو وحنا كنا شاعلين داك الساعة القرآن فالتلفازة قالت نقصو عليا من ديك التلفازة عاد تكلمو معايا كلشي استغرب حتا واحد ماعارف دابا واش كيتكلمو معاها هي شخصيا اولا كيتكلمو مع شي جن المهم انا صراحة تخلعت شوية وفنفس الوقت كانقول اشنو غايطرا كاع ياك داكشي لي كنت كانقلب عليه جا لحتا لعندي لاكن جا عن طريق عائلتي وهادشي لي ماحملتوش المهم هي ناضت عادي وقالت فيا الجوع ومشات للكوزينة وكلشي ساكت شوية رجعات و فيدها واحد الخبزة حافية وكاتاكل فيها بواحد الشراهة بحال لي ماكلاتش هادي 50 عام المهم الاستغراب خيم على الدار ديك الليلة كلشي كيشوف فيها وماعارفينش معامن كانتعاملو ولكن كولشي كان كيتكلم معاها بحال الا ماطاري والو واخا علامات الاستغراب باينين على كل واحد فينا المهم جا الواليد مع 11 ديال الليل من الخدمة يالاه دخل وهي تشوف فيه بواحد الشوفا ديال الحقد قالتليه نتا ماكانحملكش بدا كيضحك قاليها سيري تنعسي حسن مانجي نعسك بشي طرشة هو قالها ليها من باب الضحك وهي بغات تلصق فيه كاتقوليه و ا اجي جرب باش نخرج عليك بقا كيضحك ودخل بحالو لبيتو وهو يتبعو داك خالي ليكان معانا وباينا عاودليه كلشي المهم الواليد كان عيان مشا و تكا ماتسوق لوالو هه حسيت بيه بحال الى جاه داكشي عادي .. المهم ضربات داك 12:30 ديال ليل قالت الواليدة بلي خصنا نعسو كل واحد يشد بلاصتو .. خالتي طبعا كاتبات معانا فبيتنا انا و خويا الصغير و خالاتي لاخرين وخالي قررو باش يباتو معانا تحسبا لشي حاجة ماشي هي هاديك المهم هوما نعسو فالصالة ديك الليلة صافي كلشي نعس و حتا خالتي لي تسكنات نعسات وانا ناعس فالناموسية لي حداها وبديت كانحس كاتشدني لخلعة شوية بشوية حاولت نعس لاكن والو شي 2 ساعات وانا كانتقلا عاد غفلت شوية وانا كانحل عيني لقيت بلي النهار بدا كيطلع شي شوييية اقسم بالله كانعاودليكم دابا و التبوريشة تشدني ..شفت جوج من خالتي وحدة ناعسا حداية و لاخرا واقفة وكاتشوف فيا وكاضحاك انا فديك اللحضة حسيت بلي صافي قلبي غادي يوقف وشدني واحد البرد غريب بديت كانقرا القران ودرت على راسي المانطا وحلقي نشف وكانعض يدي تحت المانطا باش نتاكد واش حلم ولا دبصح وكانطل شوييية تحت المانطا وكانلقاها باقا كاتشوف وكاضحك بغيت نتسطا شوية وهو يأدن لفجر حسيت بواحد الامان غريب طليت مرة اخرا مالقيتهاش لقيت غير خالتي ناعسا عادي .. انا فديك اللحظة حسيت براسي عييت و الارهاق شادني حيت المدرسة وعاد ملي جيت من المدرسة طلعنا لديك المدرسة المهجورة داكشي كلو كان عامل باش غفلت حتا حسيت بالواليدة كاتفيقني مع 9 كاتقولي نوض تمشي للمدرسة ...
الجزء 4 :
مشيت للمدراسة وبالي مشتت كانفكر غير فداكشي لي وقعليا البارح فالليل دخلت للقسم وباقي مرفوع بنادم كيدوي معايا ماكانعرفوش شنو كيقوليا غير كانحرك راسي وصافي دخل الاستاذ والله ماحسيت بيه فوقاش دخل داير يدي على خدي وسااهي كانفكر كانقول دب داكشي لي وقعليا غانكون غير حلمت كانبغي نصبر راسي زعما كانقول مستحيل يكون حلما وانا يدي عييت نعض فيه ومأكد بلي داكشي ديال بصح المهم عيت نتسائل حتا كانسمع الصوت الديال الاستاد كيغوت بجخد قفزت من بلاصتي قاليا مالك ماكاتسمعش ؟ قلتليه سمحليا الاستاد عيان شوية وبالي ماشي معايا المهم دازت ديك 2 ساعات بخير خرجت بحالي من المدرسة شديت طاكسي طلعت للدار لقيت الواليدة وخالاتي كيهضرو مع خالتي كيحاولو يقنعوها باش تخرج معاهم كيقولو ليها نمشيو ضويرة ونرجعو وهوما ناويين يديوها لداك الفقيه لي فالمضيق المهم قنعوها باش تمشي معاهم وانا مابغاوش يديوني معاهم قالولي بقا مع خوك الصغير راه غاطي يبقا بوحدو المهم بقينا انا وخويا الصغير مع ديك 4 كانسمع الصوت ديال لانطيرفون قلت شكون وهي تقوليا الواليدة فتح .. فتحتليها طلعو كاملين و الوضع عادي جبدت على خالتي لكبيرة قلتليها شنو وقع قالتلي بلي داك الفقيه مسافر شي 3 يام عاد يرجع صافي الامور بقات هكاك وخالتي الصغيرة لي تسكنات لحد الان مادارت حتا حاجة غير عادية كاتصرف عادي لكن كلشي داير بحسابو ليها و شوية جاتني فبالي نقول نالواليدة داكشي لي شفت البارح لاكن فكرت بلي راه ماغاتيقنيش طبعا وخليت داكشي عندي .. صافي بقات الامور هكاك حتا لديك 8 ديال الليل خالاتي كلهم مشاو وخالي حتا هو بقينا غير انا وخالتي الصغير و الواليدة وخويا الصغير و الواليد لي فالخدمة ماكيجي حتا ن 11 ديال الليل اولا 12 .. المهم ضربات داك 9:30 و الواليدة تشعل التلفازة وشعل معاها القران خالتي قالت طفيه الواليدة قاتليها لا ماغانطفيهش ويدا ماعجبك حال ضرب راسك مع الحيط حيت عندي الواليدة المسائل بحال هادو ماكاتخافش منهم .. ماعلينا خالتي ملي سمعتها قالت هكاك سدات على ودنيها وبدات كاتقوليها طفيييييي وا طفييييي والو الواليدة كاتزيد فالصوت و هي تطيح وبدات كاتركل الواليدة شدات ليها فراسها وبدات كاتقرا عليها اية الكرسي وكاتعاودها انا ماعرفت ماندير غير كانشوف بعيني .. المهم بدات تقرا تقرت تقرا حتا تهدنات وبقات ناعسا هزيناها انا و الواليدة وديناها نبلاصتها وبقات هكاك مهدنة شوية بشي ساعة موراها مع ديك الجوايه ديال 10:30 فاقت قالت بلي خاصها تعطي لشي وحدين يشربو كانقولوليها شكون هادو كاتقولينا صحابي فيهم العطش غادي نهبط نعطيهم يشربو ( فالكراج ديال الدار) والو سدات عليها الواليدة الباب ديال الدار وخلاتها كاتغوت غا بوحدها حتا نعسات .. المهم جا الواليد مع 12 لقا كلشي عادي ...
الجزء الخامس:
قالينا ماوقع والو كلشي مزيان ؟ قلناليه بلي راها شوية دابا و راها نعسات.. صافي الواليدة قالتلي انا وخويا الصغير مشيو تنعسو لاكن قررنا انا وخويا الصغير مانعسوش معاها نعسنا انا وياه فالصالة حيت ماخسنيش نشوف شي حاجو لي غادا تخليني فايق و انا قاري غدا مع 8 ديال الصباح .. المهم نعسنا حتا حسيت بالوالدة كاتفيقني مع 8 صافي فطرت و لبست حوايجي ومشيت للمدرسة ... طلاقيت مع صحابي نساوني شوية كانضحكو كانشطو وكانت عندنا الرياضة من 10-12 لعبنا شوية كورة المهم بدلت داك الروتين ديال الدار .. صافي مع 12 رجعت بحالي كي العادة شديت طاكسي ومشيت بحالي وصلت للدار لاكن هاد المرة مادخلتش م الباب ديال الدار دخلت من الكاراج حيت الباب ديال الدار لقيتو مسدود من داخل المهم دخلت من الباب ديال الكراج ماتصوروش شنو لقيت .. لقيت بلي الحيوط ديال الكراج كلو مرسوم بشي وجوهة و الله ماتقد تكمل فيهم الشوفى و مرسومين بالفحم حيت الحيط بيض انا فديك اللحظة جاني واحد الخوف غريب وليت داكشي لي كنت كانقول بلي هما بحالنا بديت كاننفيه وبديت كنحس بلي البحر كبر عليا كانقول فنفسي ادا بقيت هاكا نقدر نتسطى المهم طلعت فالدروج ب 120 كم فالساعة فتحت الباب كانلقا خالتي لي مضروبة و الواليدة كالسين كيفطرو و هي تقوليا خالتي اهلا اشرف جيتي ؟ كيجاك الرسم ديالي فالكاراج زوين ؟ ( حيت هي اصلا كانت فمعهد ديال الفنون الجميلة وكاترسم مزيااان) قلتليها اه ماعاندي مايتسالك كاترسم مزيان وتكمشت بحالي فبيتي الوالدة كانت ماشافاتش داكشي حيت شفتليها فوجهها الاستغراب كان باين عليها شوية .. المهم دخلت لبيتي و بدلت عليا وشعلت البلاي باش نلعب شوية وهي دخل خالتي قالتلي دير داك اللعبة ديال Resident Evil حيت كاتشوفني كانلعبها بزاف قلتليها لا ناوي نلعب شوية ديال الكورة قالتلي لا دير هاديك انا مازدتش معاها فالهدرة و درتها وكانلعبليها و انا خوفان وهي كضحك و الملامح ديال وجهها مبدلين كانحس بلي ماشي خالتي لي كالسا حدايا .. شوية و انا نسمع الصوت ديال لانطيرفون رتحت شوية فتحات الواليدة الباب و كانسمع الكلام فالدروج صوت خالي وشي واحد معاه دخلو علينا كانشوف خالي ومعاه واحد خينة عندو واحد اللحية كبيرة صابغها بالحنة و وجهو مهيب هي شافتو بدات كاتقول قوليه يخرج علياااااا هادا لا هادا لا .. ماتصوقوش ليها قاليا ولدي نتا خرج من البيت و هو يدخل هو وخالي وسدو الباب و الشراجم مشا قاصدها كيقرا عليها القران و هي كاتغوت و واحد الصوت عندها و الله مانقد نوصفو ليكم بحال داكشي ديال الافلام المهم كيقرا فالقران بالجهد و اناىغير من مورا الباب كانسمع و صافي شوي كانسمع الصوت ديال الضرب بدا كيضربها بالسمطة و ديك الصوت كيقوليه انا غادي نخرج غير ناضربش كيقوليه وا يالاه هو دابا كيقوليه لاخر و الله وضربتيني مانخرج و ديك الشيخ كيعطيه عاود وكيقرا عليه القران المهم بدا كيصارعو شي مدة ديال ساعة هكاك حتا كانسمعو داك الجن كيقول ...
الجزء 6 :
واخا انا غادي نخرج صافي صافي الله يرحمليك الواليدين باراكا ماضرب غير قوليا ماين نخرج ليها كيقوليه داك الشيخ خرجليها من صبعان رجليها ديك الجن كيقوليه لا غادي نخرج من عينيها باش نعورها مانخرجش خاوي ديك الفقيه كيقوليه ياك عاود كيبقا عليه بالعصا و القراية ديال القران حتا واحد اللحظة قاليه صافي دابا و الله حتا نخرج ليها من رجليها كيقوليه انا مادرت ليها والو كيفما حرقتليا ولدي الصغير باغي نرد حقي ونعورها كيقوليه داك الفقيه هي ماشي الغلط ديالا هي ماكاتشوفكمش المهم شوية داك الجن هداه الله وقاليه انا دابا غادي نخرج بحالي و اي واحد فهاد الدار دابا فيه الخلعة غادي ندخل فيه و ماشي بالارادة ديالي جا خالي خرج عندنا قالي خرجت نتا وخوك الصغير على برة وخرجنا دازت شي 15 دقيقة و انا كانشوف داك الشيخ وخالي هابطين من الدروج وكيضحكو انا فديك الساعة صافي حسيت بالفرحة جا عندي قالي ولدي نصحك بالصلاة من دابا لفوق باش مايوقعلكش لس وقع لخالتك وداكشي لي كان ديك صافي طلعنا انا وخويا الصغير.. و لقيت خالتي ناعسا و دخلت انا توضيت و صليت و الواليدة كاطيب الغدا صليت الصباح و الضهر و العاصر كان يالاه ادن .. المهم انا شعلت التلفازة بديت كانتفرج واحد الفيلم وهي تنوض خالتي قالتلي اشرف جيتي من المدرسة قلتليها اه قبييلة قالتلي جيتي بكري وهي ديك الساعة كانت 4 و صرف و مادات ماجابت سحبليها يالاه داز نهار دخلات عند الواليدة قالتليها وجدتي الغدا ولا باقي شادني واحد الجوع غريييب بحال لي نقولو ماشي هيا لي كانت كاتاكل صافي حسيت بلي خالتي هي لي كتكلم معايا و ماعندي حتا خوف من الاتجاه ديالا حيت صافي داكشي ليكان فيها مشا بحالو شوية وهوما يجوي خالاتي لخرين دخلو لقاوها كالسا عادي حسيت بيهم فرحو .. بداو كيتكلمو معاها بحال الى عمرها طرات شب حاجة طبغا هي ماغاتعقل على والو حيت الدكريات ديالها مشاو معا ديك الجن وباقا ليومنا هادا حتا واحد ماقاليها بلي كنتي مسكونة صافي الامور كلها دازت بخير وحتا واحد ماعاود جبد السيرة ديال هاد الجنون حتا لواحد الصيف ديال 2013 ولي نقولو فهااد العام قلبي جمد على شي حاجة سميتها الجنون....
الجزء 8 :
المهم دخلنا سدينا لباب دزنا فوسط ديك الجريدة عندها واحد الشجيرات صغار وشي ورد مدبال بحال الى موالينها هاجرينها وباينا عليها ماكاتسكنش فالشتا غير فالصيف لي كاتكرا و ادا ماكدبتش غانكونو حنا اللولين لي دخلناليها هاد الصيف وغادي يكونو مورانا داك الناس لي جايين يدخلو ليها ف 12 ديال النهار .. ماعلينا كاينا الباب اللولا ديال الفيلا و الباب التانية ديال الدار فتحناها حتا هي ودخلنا .. الضلااااام ماكايباان والوووو و بقينا كانقلبو على المفتاح ديال الضو وهو يلقاه وليد وشعل الضو .. صراحة عجباتنا حيت واسعا بزااااف .. بدينا كانتفقدو الاحوال زعما شي داخل للبيوتا شي داخل للكوزينة ولكن لقينا داكشي موسخ الكيسان موسخين ماكيتغسلوش الطباسل حتا هما الغبرة حتا هي معمرا ديك الفيلا المهم حالتها مودكة صافي حنا قلنا الحمد لله غير لقينا فين نباتو عاد غادي نبقاو نتشرطو كانت تما واحد الشطابة شطبنا ديك الصالة لي غادي نعسو فيها حيت حتا واحد مابغا ينعس فالبيوتا و فنفس الوقت ادا نعسنا فالصالة غادي نكونو مونسين بعضياتنا صافي الامور كلها بخير دابا لقينا فين نباتو.. انا و المهدي قررنا باش نمشيو نجيبو ماناكلو و اسماعيل و واليد يستناونا تما صافي خرجنا انا و المهدي دزنا على واحد الحانوت جبنا داكشي اي غاناكلو شوية و انا نتفكر بلي ماعندناش باش نقصرو كاين غير كارطة ققرنا باش نمشيو للدار لي فيها العائلة نجيبو البلاي ونرجعو حيت ماكانتش بعيدا بزاف .. المهم مشينا جبناه ورجعنا بحالنا مع الدخلة لي دخلنا لديك الفيلا انا و المهدي بانلينا واحد لابس شي حاجة بيضة وكيطل علينا من السطح بقينا كانضحكو انا و المهدي قلتلو واليد غير هبط من تما حيت بانتلي فيه الفصالة ديال وليد ماجاوبنيش وعطانا بالضهر ومشا حنا ديك الساعة ماتسوقناش عارفينهم باغين يطلعوها علينا دخلنا و انا نلقا وليد و اسماعيل لاعبين كارطا جيت انا قلت لوليد خفيف ما عندي مايتسالك ياك ماكاين شي باب خرى كاطلع للسطح قالي كيفاش زعما قلتلو شنو الجنون كانو كيطلو علينا من السطح ؟ قالي حلف الى كادوي من نيتك و كيقس بالله الى كيفما خليناهم بقاو ماتحركوش من بلاصتهم .. انا شفت فالمهدي لقيتو صفر بالخلعة حيت داكشي لي شفنا ماشي عادي كلشي دخلو الخوف انا ماتقبلتهاش باقي كانقول غايكون غير وليد لي فيه هاد الفعايل .. المهم قلتليهم دبا صافي ماطرا والو خليونا نقصرو شويا بلاي داكشي لي كان كانت تما واحد التلفازة برونشينا السلوكا وبقينا لاعبين ماكملاتش حتا نص ساعة وحنا كانسمعو الشرجم ديال الكوزينة تفتح ودوك الكيسان و الطباسل لي فالكوزينة طاحو كلهم .. كلشي قفز من بلاصتو حتا واحد ماقدر يتحرك كانتسناو غير شي حد يخرج لينا من الكوزينة وكلنا كانشوفو فبعضياتنا و الهضرة مابغاتش تخرج .. انا فديك الساعة باش مانزيدش نكبر الموضوع وندخلو فديك الاجواء ديال الرعب قلتليهم اه اه اه على ريييح بلاتي نوض نسدو و واحد فيكم يجي معايا باش نجمعو داك الزاج راه غادي نتحشمو مع راجل خالتي غدا .. اسماعيل قالي انا نوض معاك دخلنا لديك الكوزينة النسمة ديال الريح ماكايناش طليت من ديك الشرجم كانلقا بحال واحد الجريدة اخرى صغيرة ماعارفينش الباب ديالها منين .. المهم بقينا كانجمعو فديك الزاج ..
الجزء 9 :
جمعنا ديك الزاج كامل درناه فواحد الميكة كحلة وخشيناه فواحد الطارو كان تما .. خرجنا من الكوزينة لقينا وليد و المهدي باقين جامدين وكيتكلمو مع بعضياتهم و علامة الحيرة فوجههم انا قلتليهم صافي كملو اللعب شكون الداخل دابا . كانت النوبة ديالي غادي نلعبو انا و المهدي .. المهم بقينا كانلعبو و كاناكلو داكشي لي جبنا من الحانوت وكانحاولو نساو داكشي لي وقع تقلبات الاجواء ولينا كانضحكو ونقشبو على بعضياتنا شوية وكانسمعو الروبيني ديال الدوش تحل بالجهد درنا عند وليد واسماعيل ولكن مالقيناش اسماعيل لقينا وليد بوحدو كيلعب فالتيليفون سولناه على اسماعيل فيناهوا قال بلي خرج يكمي حدا الباب .. اواه و الروبيني شكون فتحو بدينا كانعيطوليه و هو يجي لعندنا قلناليه واش نتا لي فتحتي الروبيني قالنا لا راه انا كنت فالباب و كيقسم بالله مادخل للدوش فديك اللحظة كلشي تبلوكا مابقينا فاهمين والو واش نخرجو بحالنا ولا نكملو ليلا كلشي شنو كيقول .. لاكن قررنا باش نكملو الليلة على الاقل حتا يطلع النهار .. صافي سدينا داك الروبيني لي كان مفتوح ورجعنا للصالة و كاناقشو فهادشي لي طاريلينا دابا كاين ليكيقول هاد الفيلا مسكونة و انا باش ماكانبغيش نزيد ندخلو راسنا فالرعب كانقوليهم لا عادي هاداك غايكون غير روبيني فيه شي ديفو واخا انا عارف هادشي ماشي طبيعي وبحال لي موالين داك الفيلا ماباغييناش نباتو داك الليلة تما .. المهم قررنا باش نعسو حدا بعضياتنا باش كانكونو مونسين كل واحد شد بلاصتو انا و وليد نعسنا فوق السدادر و اسماعيل و المهدي فرشو واحد الغطى كان تما و نعسو حدانا المهم الضو مطفي وحنا كنتكلمو بيناتنا حتا لواحد اللحظة لي كانتفكرها انا باقي لدابا لحمي كاتبورش عليا سمعنا صوت ديال بقرة فديك الجردة لي قلتليكم عليها الشرجم ديال الكوزينة كيطل عليها .. و الله واخا نجي نوصفليكم داك الاحساس مانقدش وصلنا لواحد الدرجة لي حتا واحد فينا ماقادش يتزعزع كلش كيقول ادا تحركنا نقدرو نتسكنو اولا شي حاجة بحال هاكا شوية وهو يتكلم واليد قال واش هادا صوت بقرة ولا غير انا كانتخايل كاملين بينا كانقولوليه اه حتا حنا سمعناه و المشكل الصوت باقي خدام وحنا كانتكلمو جيت انا قلتليهم شوفو غادي نمشيو مجموعين نشوفو واش كاين شي بقرة تما .. نضنا شعلنا الضو وتمينا غاديين تخيلو معايا حنا كانخلفو خصنا نمشيو للكوزينة باش نطلو و الصوت كيضعاف حتا وصلنا للكوزينة طلينا مالقينا حتا حاجة تمينا راجعين و قريب نتسطاو حتا كانسمعو الصوت ديال شي واحد كيجري فالسطح و بحال لي فرجلو الطالون .. كامللين بينا بدينا كانقراو القرآن وكانتبتو بعضياتنا حيت داكشي اخوتي راه يقدر يسطي بنادم الى كان بوحدو الحمد لله كنا ب 4 بينا هادا كيتبت هادا .. المهم تمينا راجعين لديك الصالة لي فيها غانعسو وكلنا مرعوبين كاتحس بالحلق ديالك ناشف... المهم قلتليهم الدراري غانصبرو غير حتا يطلع النهار ونخرجو واخا غير مع ديك 7:30 كلشي وافق وبقينا غالسين فالبلاصة لي كانعسو فيها و كنت حاط تيليفوني يتشارجا فوسط الدار شويا بدا يطفا ويشعل غا بوحدو وكيطلق شي لوانات بحال لي تسطا صافي.. انا نضت كانجري خفت عندو يتحرق حيدتليه الباتري وخليتو شوية عاد شعلتو ...
الجزء 10 و الاخير:
المهم اخوتي رجعت بحالي للبليصة عند الدراري و باقي كلنا مرتابكين وماعارفينش اشنو غاندير شوية وهو يرجع داك الصوت ديال البقرة ولاكن هاد المرة بالجهد و الضو ديال الكوزينة بدا كيطفا ويشعل بوحدو حنا جمدنا داك الساعة حتا واحد ماقد يتحرك كانشوفو غير فديك الكوزينة لي الضو ديالها كيطفا ويشعل و داك الصوت ديال البقرة لي مابغاش اسكت تما تأكدنا بلي صافي الدار مسكونة وخصنا نخرجو منها قبل ماتوقع شي كاريتا شوية وحنا كانسمعو الصوت ديال باب الفيلا بحال الى تفتح طلينا من واحد الشرجم ديال الصالون كاتبانليك باب الفيلا و الجردة ديالها و لكن ماكاين حتا حد كيفتح الباب وكان واحد الكرسي فالجردة بانتلينا بحال واحد المرا شاااارفة بزاااف الملامح ديال وجهها ماباينينش ولابسا بحال سلهام فالزرق و موسخ فيه طوابع كوحل شوية وهي تنوض معا كانت داك الجردة مضلمة غير الضو ديال وسط الدار هو لي كايضوي عليها شوية بدات كاتشوف فينا وشيراتلينا بيديها (الاشارة ديال يديها كاتقول لا لا ) ملي شفنا ليها ف رجليها عندها الرجلين ديال البقرة و بدات خارجا بحالها فتحات الباب ديال الفيلا و خرجات لي فهمنا مديك الاشارة هي غير خرجو بحالكم اولا ماتبقاوش هنا .. انا فديك اللحظة و الله ماقديت نتحرك وكلنا وجهنا صفر ومخلوعين كلشي كيقول شفتو رجلين البقرة ؟ كلشي بغا يتسطا شداتنا واحد الهستيرية غريبة المهدي هز حوايجو قال انا و الله لا بقيت هنا واش بغيتوني نتسطا وحنا كانقولوليه غا صبر مالك اصاحبي وبدينا كانغوتو على بعضياتنا حتا سكتنا قلتليهم الدراري غير تبتو وقراو القران .. وليد كان عندو شوية ف 3g قلناليه شعل القران غير باش نخرجو بحالنا ومايخرجلينا حتا واحد فالطريق رجعنا كانشكو ف اي حاجة وخوفانين من اي حاجة .. داكشي لي كنت كانقول عليه فالصغر بلي هما بحالنا و خصني نشوفهم كلو لغيتو من بالي وليت كانتمنا غير نخرج بحالي مهاد المصيبة وباقا قدامنا ديك الجردة هي لي خوفانين منها المهم شعلنا القران فالتلفون جمعنا حوايجنا وبقينا خارجين كانشوفو فديك الكوزينة لي الضو ديالها طفا وخارجين بحالاتنا و حاضين عندها تخرج لينا شي حاجة سدينا الباب د الدار وباقا لينا غير الجردة باش نخرجو بحالنا .. بقينا غاديين و القران مشعول كانحسو بالامان شوية و كانتسناو غير فوقاش نوصلو لباب الفيلا الكبير .. الحمد لله وصلناليه فتحنا و خرجنا بحالنا وكلشي قلبو قريب يسكت سدينا الباب بالساروت وكل واحد فينا مصدوم بحال الى طلاقينا فشي حلم مجموعين .. المهم كانت 6 ديال الصباح ديك الساعة بقينا فالبحر مانعسناش حتا لديك ل 10 وانا نعيط لراجل خالتي قلتليه اجي دي السوارت ... جا لعندي عاودتليه اشنو طرا لينا انا و قلتليه بلي من الاحسن ماتكريهاش لدوك الناس وداكشي لي دار حتا ديك الناس عاودليهم اشنو طرالينا و مادخلوش ليها .. ومن ديك الوقت و انا و الدراري ماعاودناها لحتا واحد ... حتا قلنا نعاودوهاليكم نتوما حيت ولينا فاميلا .. ونتمنا حتا واحد ماي ü طرالو بحال البلان ديالنا نسأل الله السلامة
.
نتمنا تكون عجباتكم قصتي وخلعاتكم